afla

 

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي بمشيئته وفضله تتمّ الصالحات والصلاة والسلام على خاتم النبيين وإمام المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه وأتباعهم بإحسان إلى يوم الدين. أما بعد:

     فبعون الله تعالى وإرادته لاح المعهد العربي النيجيري إلى حيز الوجود كمؤسسة تعليمية نظامية عام 1958م على يد مؤسسه/ سماحة الشيخ مرتضى عبد السلام (رحمه الله تعالى) وكان فضيلته عضوا بارزا في هيئة كبار العلماء ببلاد يوربا – (جنوب نيجيريا) ومندوب رابطة العالم الإسلامي بمكة المكرمة في نيجيريا.

أولا: هذا ولم يكن إنشاء المعهد عن صدفة بل لأهداف دينية وتربوية وثقافية نلخصها فيما يلي: –

التصدي لحملات تنصيرية منتشرة بين المناطق الجنوبية التي كان أكثر سكانها مسلمين

استبدال الفكرة التبشيرية الهدامة وتياراتها الخداعية بالتربية الإسلامية وأفكارها السليمة التي أساسها تحرير البشرية من الاسترقاق والاستعباد

تزويد المجتمع النيجيري بالأيدي العاملة والموظفين المتخصصين في مجال التربية الدينية واللغة العربية والثقافة الإسلامية ليواجهوا عملاء الهيئة التبشيرية وينافسوهم في مجالات التربية والتعليم وفي القوات المسلحة النيجيرية وغيرهما من الدوائر الحكومية الهامة

إظهار الجمال الفكري والتعليمي في الإسلام عن طريق التعليم النظامي إضافة إلى الكتاتيب والمدارس التقليدية الموجودة لتدريس الدين وتعليم القرآن المجيد

نشر الثقافة الإٍسلامية والعربية السمحاء بين المسلمين وخاصة الراغبين في الدراسة الإسلامية النظامية منهم

Share This: